Sunday, November 16, 2008

عائشة عبد الهادي تعلن "قائمة سوداء" بأسماء شركات خليجية وصحيفة أمريكية تعتبر قرارها منع عمل الأطباء المصريين بالسعودية محاولة لإنقاذ مصداقية الحكومة






http://www.almesryoon.com/ShowDetails.asp?NewID=56479&Page=1

عائشة عبد الهادي تعلن "قائمة سوداء" بأسماء شركات خليجية وصحيفة أمريكية تعتبر قرارها منع عمل الأطباء المصريين بالسعودية محاولة لإنقاذ مصداقية الحكومة

أعلنت وزارة القوى العاملة والهجرة المصرية عن "قائمة سوداء" بأسماء الشركات والمؤسسات المحظور التعاقد معها في كل من السعودية واليمن والإمارات وقطر، في خطوة تهدف إلى منع الإساءة للعاملين المصريين بالخليج.
وقالت الوزيرة عائشة عبد الهادي في تصريحات صحفية، إنه تقرر حظر التعاقدات الحديثة مع عدد من الشركات والمؤسسات بمنطقة الخليج، بعد قرار سابق بمنع سفر الأطباء الجدد للتعاقد للعمل بمستشفيات القطاع الخاص بالمملكة العربية السعودية، وذلك حتى تنتهي أزمة الطبيبين المصريين اللذين حكم عليهما بالسجن والجلد في جدة.
وتضم القائمة، الشركات التالية (المملكة العربية السعودية): شركة "التوفيق للسيارات" ومجموعة "الصعيب للبناء والتعمير" ومركز "لورد ليس" ومؤسسة "زهرة المدائن" ومستوصف "خالد بن المرزوقي" ومستوصف ومركز "دانيا للكمبيوتر" ومستشفى "الدكتورة صديقة كمال باشا" ومؤسسة "البراء" و"المركز العربي للسلامة والأمن الصناعي" ومؤسسة "دانيا للإنشاءات والتجارة" ومؤسسة "مساعد فالح المطيري للتجارة والمقاولات" ومؤسسة "مربع نهاي المطيري" ومؤسسة "على قبسون الظهراني" ومؤسسة "أحمد ناجي عبد الرازق"، "وفلاح عوض الشهواني".
كما تم حظر التعاقد مع مؤسسة "زهوان للمقاولات والتجارة"، ومستشفى "السلام الدولي"، ومركز تجميل "بيوتي كير"، ومشغل وكوافير "لبنى"، ومجموعة "سلطان للإنشاءات العامة والتنمية"، و"مزارع رابغ للدواجن"، و"معدى مدخل موسم السلمى"، وشركة "مجموعة أعمال السيامى الدولية"، ومؤسسة ومركز "الشبكة الحديثة للمقاولات"، ومؤسسة "زهوان للمقاولات العامة والمكتب العالمي للخدمات والاستشارات الهندسية"، وشركة صناعة العزل العربية المحدودة "عوازل"، ومجمع "روضة الأقصى"، ومركز "التقنية الهندسية للمقاولات".
وتضم القائمة، شركة يمنية واحدة هي: المستشفى "السعودي - الألماني"، وفي قطر مركز "حلب للتجارة والمقاولات" والإمارات "نابولسي للتجارة ومواد البناء"، و"خليج دبي للمقاولات"، و"الربع الخالي للمقاولات"، وشركة "أحمد فاروق حسن" للصيانة العامة، وشركة "ابن البحار للمقاولات وصيانة المباني"، وشركة "البيان" لتوريد العمالة، و"ميريت انترناشونال"، وشركتي "سوبر سيتي"، و"كواليتي" للسياحة.
إلى ذلك، علقت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية على القرار بمنع سفر الأطباء المصريين الجدد للعمل بمستشفيات القطاع الخاص بالمملكة العربية السعودية، باعتباره محاولة من جانب الحكومة المصرية لإنقاذ مصداقيتها بعد اتهامها بالفشل في حماية المغتربين، واحتواء الغضب الشعبي بعدما ترددت أنباء عن فشل الحكومة المصرية في تحقيق تقدم في المحادثات التي أجرتها مع الجانب الدبلوماسي السعودي.
وذكرت الصحيفة، أن وسائل الأعلام والأطباء المصريين انتقدوا الحكم الصادر بحق طبيبين مصريين بالسجن 15 و20 عاما و1500 جلده بتهمة التسبب في دفع أميرة سعودية إلى الإدمان.
وأشارت إلى أن عددا من الأطباء المصريين قد تجمعوا يوم الثلاثاء الماضي في المقر الرئيسي لنقابة الأطباء في وسط القاهرة احتجاجا علي جلد زملائهم، وكتب على اللافتات: "أين كرامة المصريين؟"، ودعوا العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز بالعفو عن المدانين.
وأوضحت الصحيفة الأمريكية، أن القرار بمنع عمل الأطباء المصريين بالسعودية، جاء على خلفية بيان أصدرته السفارة السعودية في القاهرة اتهمت فيه الطبيبين المصريين بعدة تهم من بينها تهريب المخدرات واغتصاب المريضات واستيراد وتداول المخدرات بجانب التسبب في دفع أميرة سعودية إلى الإدمان، واعتبرت فيه الحكمين الصادرين ضدهما يندرجان تحت فئة العقوبات المخففة.
ونقلت الصحيفة عن طبيبة الأطفال المصرية منى مينا، إن قرار وزيرة القوي العاملة قد يمثل بداية جديدة، ولكنها ليست الطريقة المثلي للرد، قائلة: "هذا لا يكفي، ونحن نطالب أعلى مستوى من الدبلوماسية المصرية للتدخل، فهذا الحادث يشكل إهانة لمصر الدولة ولكرامة جميع المصريين".
وقدرت الصحيفة عدد الأطباء المصريين الذين يعملون في المملكة العربية السعودية بأنه يتراوح ما بين 10 إلى 20 ألف طبيب، قالت إن انخفاض الأجور في مصر أجبرهم على التوجه إلى دول الخليج.
وأضافت مني مينا التي شاركت في سلسلة من الاحتجاجات للضغط على الحكومة لتعديل الأطباء رواتب، "إن الوضع الاقتصادي السيئ الذي يعاني منه الأطباء في مصر هو الذي يدفعهم إلي السفر إلي الخارج".
وتابعت "قاومنا منذ أكثر من عام لرفع أجور الأطباء ولكن في نهاية المطاف لم نحصل سوى علي القليل جدا، مما جعل الأطباء حتى بعد رفع أجورهم يضطرون إلى السفر للعمل بالخارج".


1 comment:

sexy said...
This comment has been removed by a blog administrator.