Monday, September 17, 2012

أنا مش البردعة ... و عايز حقي "حقك تتعالج بكرامة و حقي أعيش بكرامة " ,,, عن إضراب ا أكتوبر أتحدث ,,,



https://www.facebook.com/notes/%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A7-%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%8A/%D8%A3%D9%86%D8%A7-%D9%85%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%AF%D8%B9%D8%A9-%D9%88-%D8%B9%D8%A7%D9%8A%D8%B2-%D8%AD%D9%82%D9%8A-%D8%AD%D9%82%D9%83-%D8%AA%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%84%D8%AC-%D8%A8%D9%83%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A9-%D9%88-%D8%AD%D9%82%D9%8A-%D8%A3%D8%B9%D9%8A%D8%B4-%D8%A8%D9%83%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A9-%D8%B9%D9%86-%D8%A5%D8%B6%D8%B1%D8%A7%D8%A8-%D8%A7-%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8%D8%B1-/410462129019334




أنا مش البردعة ... و عايز حقي "حقك تتعالج بكرامة و حقي أعيش بكرامة " ,,, عن إضراب ا أكتوبر أتحدث ,,,

by سارا فوزي on Saturday, September 15, 2012 at 12:13am ·
" لم أَكُن أنتوي" الكلام في الموضوع ده حالياً إلا على أواخر الشهر الحالي ( قبل يوم الإضراب ببضعة أيام ) ؛ لإنه على رأي الخال .. (الدنيا ماشية و شعبنا نَسَّاي ) ، و لإني – بعيد عن القارئين- داخلة على امتحانات و بالتالي لازم أنعزل عن العالم و أبقى شخص سَمِج بارد عشان أعرف أذاكر و أَلِم درجات ,,!!

لكن بصراحة مقدرتش أقاوم قُدَام انبهاري بالأداء العظيم للداخلية في ماتش السوبر ، و حيلها الدفاعية و خططها اللولبية في تأمين الاستاد و دخول و خروج اللاعبين ,, مش أي أي يعني !!
و انبهرت أكتر بِرَصِتهم صفوف قدام الاستاد في وش البلطجية الوحشين شباب الأولتراس اللي أهاليهم ما عرفوش يربوهم و سايبينهم يخربوا البلد و يضيعوا في هيبة الدولة ,, كله إلا هيبة الدولة !!

" يا حلاوة يا ولاد " قُلْتَها في نفسي و أنا بأفتكر زمايلي في المستشفيات و حسرتهم لما يشوفوا منظر زي ده ,,
لو حضرتك رُحت أي استقبال طوارئ في مستشفى حكومي أول حاجة هتقابلك ورقة متعلقة عليها " في حالة الاعتداء من البلطجية يُرجى الاتصال برقم .... " كل مستشفى بقت مُترقبة في تَوجُس هي الدور جاي عليها بكرة و لا بعده و كأننا أصبحنا في عصر الغاب ؟!! .. التعدي الجسدي على الأطباء و المرضى – و إن كان الأطباء لهم نصيب الأسد – وصل لأقصى درجة ممكن تتخيلها أو يتخيلها بشري , و الوقائع فيها ما يجعلك تمتعض ألما من هول اللي حصل و اللي بيحصل ، طبعاً التعدي اللفظي و سبّ الدين دول
إحماءات خفيفة ,, السؤال دلوقتي : هل اللي بيقوموا بالاعتداءات دي بلطجية و لا أهالي مرضى ؟؟
    بعض الاعتداءات بيكون سببها إنه بتبقى فيه خناقات كبيرة بين طرفين بسلاح ناري و مطاوي و أكيد فيه مصابين و هنا بتتنقل المعركة للمستشفى .. كل طرف بيهدد الدكتور المعالج عشان يعالج مصابيه الأول ، ده غير إنه بيدخل مع المصاب حواللي 30 ..50  أو 100 واحد ، و لو فكر الدكتور إنه يتجرأ و يقول لحد فيهم يطلع برة عشان يعرف يعالج الناس فمصيره هو .. مصيره ,,

 أما النصيب الأعظم من الاعتداءات بيتم من أهالي المرضى و هنا عايزة أوضح شئ مهم جداً ؛ إن المريض أو أهله – و إن كانوا مخطئين في هذا التصرف الغير أخلاقي ( و دي الكلمة المهذبة) عشان ياخد حقه ( وحط تحت حقه مليون خط) في إنه يتعالج بكرامة – فهما معذورين لسببين :
أولاً : المفروض العلاج في المستشفيات الحكومية مجاني و لكن معظم المستشفيات بتتبع نظام (  (cost recoveryو هو إنه يبقى فيه رسوم في أغلب خطوات سير الخدمة الصحية كمحاولة من إدارة المستشفى لجلب موارد لتحسين الخدمة الطبية ( و ده من أول العمليات الجراحية و الأشعات لحد القطن و الشاش و الجبس ) ، و طبقاً لهذا النظام إن الرسوم بيُعفَى منها أي حد ظروفه المادية صعبة ( طبعاً ده على افتراض إنه ممكن يكون فيه مريض مقتدرعنده ذرة من عقل هييجي يتعالج في هذه المستنقعات ) وبالتالي فكل اللي هناك أصلاً ظروفهم صعبة ..
طيب تخيل بقى اللي بيحصل،، المريض بيروح عشان يتعالج و مش قادر يدفع الرسوم ، والدكتور ما يقدرش يعمل شئ غير إنه ينفذ السيستم بتاع المستشفى فالمريض ينفعل و يتخانق و يتعدى على الدكتور بألفاظ نابية يا إما بتقف عندها الخناقة أو بتكمل بالضرب فبيتحول المريض لمسئول في المستشفى و يأخذ جواب بالإعفاء من الرسوم ,,
" طب دي الوصفة سهلة و الوصفة هايلة , ليه أتعب نفسي و أناهد مع الدكاترة لما ممكن طلباتي تُجاب أول ما أتخانق "
هذه هي السياسة اللي بتُلقنها الوزارة للمرضى ,,
 كل ما تتزنق في شئ .. اتخانق ، و ما يهمش أعراض الدكاترة اللي بتُستَبَاح و لا كرامتهم اللي بقت في التراب ,,

ثانياً : إيه إحساس واحد أبوه جاله ذبحة و كان ممكن يتعالج في خلال ساعات لو كان لقى له سرير في العناية ، أو واحد مش عارف يعالج أمه المريضة عشان المستشفى مليانة و مفيش مكان ، أو تخيل واحد جاي بابنه مكسور والدكتور مايعملوش حاجة لإنه للأسف ما عندوش جبس , تخيل .. و تخيل ..أو مش محتاج تتخيل إنت ممكن تقرأ الوقائع الحقيقية على لسان الأهالي نفسها أو الدكاترة .. تقدر دلوقتي تلتمس ليهم العذر لإنه بني آدم و عايز يعيش بكرامة ,,  لكن يبقى السؤال مين الضحية و مين الجاني ؟؟ و هل الحالة المزرية لمستوى الصحة مُبَرِر لما يُفعل بالأطباء باسم الإهمال ؟؟
عارفة إنك هتسألني دلوقتي : يعني إنتي عايزة تفهميني إنه مفيش إهمال من الأطباء؟؟
أنا معاك بس حُكمك –للأسف- غير موضوعي لإنه أخدنا زمان لما يبقى فيه معادلة فيها كذا طرف فإنت لازم تِثَبِّت (تِحَيِّد) باقي الأطراف عشان تقدر تحكم على طرف فيها بالسلب أو بالإيجاب ,و عليه هأوريلك باقي الأطراف عاملة إزاي ؟؟!!

  ميزانية وزارة الصحة في مصر 27.5 مليار جنيه يعني 4% من الموازنة العامة للدولة ، و ده رقم زهيد جداً بالنسبة لكل ما عليه الوضع الحالي من سوء أو لبلد عايزة تنهض بقطاع الصحة ..
( ملحوظة مهمة إن مصر موقعة على اتفاقيات دولية تلزمها إنها ترفع ميزانية الصحة إلى 15 %)
ال27.5 مليار جنيه دول ( اللي لو اتصرفوا كلهم لرفع مستوى الخدمة الصحية مش هيعملوا حاجة ) بيُقْتَطَع منهم 8 مليار جنيه لديوان عام الوزارة ؟!!
هيتبقى كام من ال27.5 مليار ؟؟!
"19.5 مليار " هي ما يُصْرَف منه على المستشفيات و الوحدات الصحية و التطعيمات و الرواتب للأطباء و الممرضين و العاملين من الإسكندرية لحد أسوان !!
و بالتالي شئ بديهي جداً إنك تروح مستشفى حكومي ما تلاقيش أجهزة ( طبعاً كلامي مش عن أجهزة متطورة و لكن عن أبجديات أي مستشفى ) و إن لقيتها فهي يا إما عطلانة يا إما متهالكة و هتعطل برضة ، ولا حتى أي مستلزمات طبية تانية ده غير الوضع المزري من قمامة و صرف صحي و سراير عليها بقع دم بكل ما فيها من صنوف العدوى ، وأدنى درجات النظافة اللي لن تشك معها لحظة في إنك – آسفة – في مرحاض عام و ليس مستشفى المفروض الخارج منها مولود .
عادي جداً إنك تلاقي مستشفيات بتغير ديكوراتها بتكاليف باهظة أو تلاقي مليارات بتتنهب في قوافل طبية معمولة قدام المستشفيات ( بدل ما تروح المناطق النائية ) أ، في تكييفات و ورق و تجهيزات مكتبية أ، رواتب لأباطرة البيزنس في الوزارة اللي وصل راتب الواحد فيهم لأكثرمن مليون جنيه في الشهر ( أكيد هوا بيعمل حاجة أعظم من أوباما نفسه اللي بياخد 400ألف دولار في السنة )
لكن لما تيجي تطالب بتجهيزات للمستشفيات و بتحسين الخدمة فيها ، و أو برواتب للدكاترة ، " هيجيبلك منين ؟؟ ماهي خلاص الميزانية خلصت كدة" !!

هتقولي الدكاترة في مصر هما اللي أي كلام و ما بيفهموش حاجة .. ماشي ،أنا موافقة على كلامك ... عارف ليه ؟؟
لإن كل الدكاترة الشاطرين سابوا البلد و مشيوا علشان يدوروا على مكان يقدرهم و يحافظ على كرامتهم ، و يديهم فرصة حقيقية إنهم يتعلموا (التعليم اللي بيطلع نوابغ) ،الدكتور المصري بيفضل يذاكرلحد ما يموت – من المحبرة إلى المقبرة زي ما بيقولوا – و اسأل على المصريين في أي بلد برة و إنت تعرف إحنا كدة ليه !!
أكيد ماحدش عايز يبقى فاشل بمزاجه ،بس لما تلاقي نفسك لسه بتاخد فلوس من والدك عشان تشتري قميص و بنطلون – و إنت ما شاء الله.....قد الدنيا- و لما تفكر تشتري مرجع ب 300جنيه ، و لا تحضر لك مؤتمر يومين ب500 جنيه ده غير مصاريف الماجستير و غيره و غيره و غيره ,,
و أحب أقولك شوية حقائق صادمة شوية هتخليك تفكر تاني ...
الدكتور بيدرس بعد ثانوية عامة (17 سنة) ؛ 6سنين كلية +سنة امتياز+ سنتين تكليف+5 سنين نيابة + (3 سنين كمان لو فيه جيش) .. خَلَّص أخيراً .. فيتصدم بمرتب 250جنيه منهم 96 جنيه استقطاعات ضريبية و تأمينات و الذي منه ,, يعني كام في نهاية الحسبة ؟؟ .... 150 جنيه !!!!!!!!!!!!!!!
150 جنيه دي بقى هيصرف منها على نفسه ، و على أسرته (و إن كنت أشك إنه هيفكر في الجواز من أساسه) ،و هيشتري بيها مراجع و يعمل بيها كذا و كذا عشان يبقى دكتور " كويس" و هيعمل و هيعمل و هيعمل .... دي 150 جنيه بحالها !!!
هذا هوا ما ترتضيه الوزارة الموقرة ، لشاب في مُقتبل عمره شايف زمايله اللي كانوا قده اتخرجوا ،و بيشتغلوا و عندهم أسر كمان ..
شاب بيشتغل ما لا يقل عن 16 ساعة في اليوم ،و ساعات بتوصل 30 ساعة – لإن مفيش تعيينات جديدة لأطباء عشان مفيش فلوس – هيبقى مِرَكِّز إزاي ؟؟
شاب مُحاط بكل صنوف العدوى اللي ممكن تنهي حياته المهنية و تقضي على مستقبله في لحظات ,, لكن الحق يُقال الوزارة في دي عاملة اللي عليها ، بتديله 20 جنيه بدل عدوى !!

طبعا دلوقتي بتفكر أُمال المبالغ الضخمة اللي بياخدها الدكاترة على قلبهم دي إيه ؟!
دول يا سيدي الفاضل الدكاترة الكبار مش شباب الأطباء اللي هما أخوك أو صاحبك أو جارك ، شباب الأطباء دول اللي ما هربوش من الميدان مع اللي هرب و فضلوا صامدين ؛ جنود في المستشفى الميداني ، وجنود مع إخواتهم في المقاومة ، قبل الثورة كان مستحمل كتير و لما قامت الثورة و خرجت كل الفئات تطالب بحقوقها من الدولة ما كانش موجود معاهم ، كان في موقع عمله بيأدي واجبه ..
أنا ما اتكلمتش عن الأكل اللي بياكلوه و لا بيناموا فين في المستشفيات ، ولا عن الدكتور اللي بيكمل باقي الشهر بالسلف ، و لا عن معاناته عشان يتعلم ،ولا إنه بيشتغل في مستشفى و اتنين و تلاتة عشان يقدرياكل عيش، و لا القوانين البالية المجحفة – اللي عايزة مجال لوحدها للكلام عنها- اللي واقفة عائق إنه ياخد أي خطوة كويسة في حياته ، و لا عن كذا أو كذا أو كذا لإن الكلام بقى هواء في أزايز ..!!
يكفي إني أقولك إنه صدرت فتوى من الأزهر إنه يجوز إعطاء شباب الأطباء من أموال الزكاة !!
تفتكر الدكتور ده هيبقى إحساسه إيه ؟؟ او شايف عمره اللي فات و اللي جاي إزاي؟
إزاي هيقدر يحقق طموحات مريضه في العلاج و هوا عاجز عن تحقيق طموحه الشخصي ؟؟ ، ثم إيه مفهومك لملاك الرحمة ؟؟ إنه مش بياكل و لا بيشرب و لا بيتجوز و المفروض ما يتعصبش مهما كان السبب و يستحمل شغل ليل نهار و ياريته المقابل مجزي لأ ده كمان بيعتدى عليه و بيتضرب و بيتهان ,, و هوا في الآخراللي وحش و غلطان و ما بيفهمش و كأن الأوجاع كانت ناقصة واحد كمان!!
أنا بني آدم زيي زيك بأحس و بأنفعل ،بأفرح و بأزعل ، عايز أعيش كريم زيك برضة ،لكن مش شَغَّال سُخْرَة .. آه في دكاترة مهملين و في دكاترة منتفعين و دكاترة مِدَكِنين ,, لكن لما تحط نظام تقدر تفرق بيه بين المهمل و المنضبط أقدر أقولك ساعتها إنت صح ,, لكن
 بتحكم عليا بعد ده كله – و هو نذر قليل من الواقع – يبقى بتقضي على شوية الرحمة و الإنسانية اللي فاضلة فيا !!

                                " رسائل خاصة "

 إلى وزير الصحة :- (لقد أسمعتَ إنْ ناديتَ حياً )
* عندما يُكتب مقال في موقع الدستور للطبيب " محمد جمال"- و هو واحد من ضحايا وزارة الصحة – يُخاطب فيه الوزير بكل ما شهدته عيناه من أحداث - أقل ما توصف به أنها مخزية – أثناء تأدية عمله ، و يُفاجأ برد الوزير على مقاله في مداخلة هاتفية في أحد البرامج الحوارية " أن المقال أثاره ضحكاً و أن به مبالغات كثيرة "
 و كأني أسأله بلسان حال الدكتور كاتب المقال :
" لما مقال زي ده أضحك حضرتك ، أُمال سيادتك ممكن تبكي إمتى ؟؟ "
 http://www.dostorasly.com/news/view.aspx?cdate=27082012&id=fad03645-cdd6-4267-838c-0fa220167c92
ده لينك المقال ، يا ريت تقرأوه يمكن تتبسطوا و تضحكوا زي ما " حضرة الوزير ضحك " !!

* مؤخراً قام الوزير ببعض الزيارات لمستشفيات " حكومية " و كان نتيجة زيارته إتخاذ بعض الإجراءات التأديبية ضد الأطباء بتهمة الإهمال دون النظر إلى أي اعتبارات أخرى ..
في الحقيقة ده لا يعني لأي "ذي عقل" غير حاجتين :
يا إما إن الوزير كان بيزور مستشفى فايف ستارز و بالتالي لم يسترعي انتباهه سوى الأطباء و إهمالهم
  أو إنه بيحاول يغطي على فشل المنظومة الصحية – لسبب أو لآخر- فبيُلقي – دون أدنى خجل - بالمسئولية كاملة على الأطباء و كأن الطبيب ده سبب الكوارث كلها ,,
و كأنك لا تكتفي بالاستهتار بكل ما يحدث بل و تحرض المرضى على الأطباء و تزيد روح العداء بينهم ,,
و إحنا في النص " مالناش دية " بين وزير لا يستحق لقبه و لا منصبه و مريض معذور ما بين اللي شايفه برة و جوة المستشفى و بين اللي بيقوله " مسئول الصحة الأول " .

* منظمات حقوق الإنسان أقرت إن الحد الأدنى الكريم لراتب عامل النظافة 1500 جنيه – و بالمناسبة ده مش تقليل من شأن هذه المهنة و ممتهنيها لكن كل شغل و ليه طبيعته – و حضرتك تقول إن ده كتير على واحد بيشتغل أكتر من 16 ساعة في اليوم – كحد أدنى- في بيئة عمل هيا وحدها مليئة بالضغوط ، ما بيشوفش أهله تقريباً ، و مطلوب منه يدرس و يتعلم طول حياته ( ده لو لقى حد يعلمه ) ، و موجود في بيئة عمل محاطة بأمراض كفيلة بإقعاده عن العمل بقية حياته و منهم شباب في العشرينات و الثلاثينات عندهم إالتهاب كبدي عشان شغالين في شئ أشبه " بالمزابل "
حقيقة أنا مش لاقية كلمة شافية ممكن أقولهالك ,,
بس زي ما بيقولوا أول القصيدة كفر و إذا كان ده قربانك في فترة لا تتجاوز الشهرين – هي عمرك في الوزارة – فماذا عساك أن تفعل بعد ذلك ؟؟!

  إلى نقيب الأطباء د/ حمدي السيد :-

آن الأوان إن النقابة تغير جلدها ،،
حضرتك بقالك 18 سنة إنت و المجلس بتاعك ، لم نَرَ فيهم سوى وضع سئ يزداد سوءً و فداحة مع مرور السنين .. نصف الشعب مصاب بأمراض مزمنة معدية و غير معدية و النصف الآخر صحته متهالكة ، و خدمة طبية في حالة انهيار شديد ، و الأطباء لا بيتعلموا كويس و لا عارفين يعيشوا بكرامتهم حتى ,,
أنا لن أستجدي منك التغيير لإنه ده مسئوليتك اللي بيفرضها عليك موقعك ، و لن أنتظر 18 عاماً أخرى عشان أعيش كريمة ،،
يكفينا و يكفيك ذُلاً أن تصدر- في عهد سيادتك - فتوى من الأزهر بجواز إعطاء شباب الأطباء من أموال الزكاة !!
حتى هذه لم تُحرك فيك ساكناً ,,
طب حضرتك ممكن تعمل إيه ؟؟ إمتى ؟؟  

للأطباء اللي مش مع الإضراب و لا موافقين عليه :-

  • لو إنت فاكر إن الإضراب ده هيضر بالعيانين ... لأ ,, الإضراب هيبقى عن ال(cold cases) مش حالات الطوارئ و الحالات المستعجلة , و في المقام الأول الإضراب معمول عشان العيانين ؛ لإنك أكيد شايف إمكانيات
مستشفيات وزارة الصحة عاملة إزاي ؟؟  ... و شايف ميزانية وزارة الصحة قد إيه و بتتصرف في إيه ؟؟ ...  و شايف العيانين اللي بيموتوا ( سواء موت حقيقي أو من الألم ) عشان مش لاقيين مكان ليهم في مستشفى حكومي و في نفس الوقت مش قادرين على مصاريف المستشفيات الخاصة .
  • و لو مش فارق معاك و لا حرَّك فيك شعرة اللي حصل مع زمايلك من ضرب و شتيمة و إهانة و اعتداءات و خطف و سحل و تقطيع هدوم ..فالموضوع مش بعيد عليك ، و ممكن يجي عليك الدور في أي لحظة ، و ساعتها الله أعلم إيه اللي ممكن يجرالك ؟!!
  • و لو إنت خايف إنُّه يتنكل بيك - بشكل أو بآخر- زي ما بيحصل مع أي حد (مالوش ضهر) و فكَّر يتكلم ... طب إحنا هنفضل خايفين لحد إمتى ؟؟ ! إحنا بقينا ماشيين جوة الحيط من كُتر سلبيتنا و خوفنا ، ده الحيط نفسه قرب ينطق و يشكي مننا ، خلينا نكون شُجعان في الحق مرة واحدة في حياتنا ,, و لو مش هنبقى شُجعان في وضع زي ده ، و هنفضل زي ما اتعودنا ساكتين .. يبقى " باطن الأرض أرحم لنا و لغيرنا من ظهرها "
  • و لو إنت مُقْتدر وربنا كارمك و مستغني عن ملاليم الحكومة ، فأنا مش هأستعطفك بحال الأطباء الشباب- اللي في نفس سنك و اللي لسه بياخدوا مصروف من أهاليهم – لكن هأقولك إن حضرتك هتستفيد زيك زيهم لما تبقى كهل ع المعاش و مش قادر تشتغل ، معاش الحكومة ساعتها هيقدر يوفر لك حياة كريمة ليك و لأولادك .
  • أما لو كنت و لا واحد من اللي فاتوا بس إنت مستقل نفسك و فاكر إنك فرد بطوله مش هيأثر ... لأ إنت تقدر تغير ... صدقني لإنك هتشجع غيرك اللي برضة متردد و لو كل واحد قال كدة هنفضل زي ما إحنا ,, إحنا أقوياء بينا كلنا كمجموعة ,,  " مستصغر الشرر هوا اللي بيكون ألسنة اللهب "                                                             
 لكل واحد ربنا أكرمه بنعمة إنه دكتور ،،

دورك كملاك رحمة مش بس في تخفيف معاناة المرضى من آلامهم ، و لكن في الدفاع عن حقهم في الحياة و العلاج من أي معتدي عليه،
إنت في رقبتك مسئولية كبيرة ، إنت مش مسئول بس عن ذاتك أو عن مجموعة من زمايلك في كل محافظة ...
لأ إنت مسئول عن 80 مليون مصري من حقهم يتعالجوا صح و بكرامة ، و تخاذلك هيضرهم 80 مليون مرة قبل ما هيضرك ..
آن الأوان بقى إننا نتحرك و نعمل ثورة على المنظومة الصحية الفاسدة دي .
عندي بس نقطتين هامتين جداً لازم تحطهم في بالك :
  • ثورتك –كطبيب- على فساد منظومتك مش ثورة فئوية ، لإنها هتحيي بلد بأكملها ، و هتصحح مسارات غلط كتيرة ،و ما تنساش إنك كدة بتصنع 1/3 نهضة بلدك
  • كلمة لمارتن لوثر كينج بتقول :
" لست فقط محاسباً على ما تقول ، أنت أيضاً محاسب على ما لم تقل حين كان لابد أن تقوله "

سيُعقَد اجتماع جمعية عمومية يوم 21من الشهر الحالي في نقابة الأطباء للاتفاق على مطالب الإضراب و اللي هتتلخص في :
-        تأمين المستشفيات و الأطباء تأمين حقيقي و فعال –لإن اللي قبل كدة يا إما كان مؤقت يا إما واقفين عساكر شطرنج بيتفرجوا على الناس و هيا بتتضرب – وده أهم مطلب حالياً
-        تشديد العقوبة على الاعتداءات
-        رفع ميزانية وزارة الصحة
-        كادر الأطباء
و التفاصيل ستُوَضَح بعد اجتماع الجمعية العمومية

 أنا طولت في الكلام بس عايزة أقول كلمة أخيرة .. عمر ما الدنيا هتتصلح و إنت واقف مكانك و بتنتقد في أفعال اللي حواليك ، هتلاقي غيرك بيعمل كدة برضة و مش هننتج شئ في الآخر ..
أنا مش هأقدر أغير وحدي لإني مش في إيدي ، بس أنا بآخد خطوة و مستنية منك تقف جنبي فيها لو فعلاً عايز تاخد حقك في البلد دي .
فيه بيت شعر بيقول :
و ضربُ ذَوِي القُربى أشدُ مَضاضةً .. على النفسِ من وقعِ الحُسَامِ المُهَنَّدِ ،، أرجوك ما يبقاش إنت ، لإنه المركب عايمة بينا كلنا . 

نقطة

3 comments:

Entrümpelung Wien said...

مشكوررررر .. موضوع ممتاز جدااا .
Entsorgung-Entsorgung
entrümpelung-entrümpelung

umzug said...

مشكوووور .. وتسلم ايديك على الموضوع الممتاز
umzug-Transport
Räumung-bookmarks

الربح من الانترنت said...

الف شكر على الموضوع الرائع
التسويق الالكتروني
bookmarks